The news is by your side.

“جمال توليب وعقابه”

من محافظة الإسماعيلية الى محافظة الإسماعيلية الجديدة،تم عمل منتجع و فندق توليب على النظام الكمبنسكي

53
كتبت/ خلود عبد الملك
وهو نظام فرنسي الأصل،عبار عن مبانى على شكل مثلث من أعلى رأس المبنى متجاورة بجانب بعضها البعض يشع من داخله أنوار بألوان
فى غاية الروعة والجمال، بكامل الاوصاف فهو مكان ولااروع، ندخل بوابته الاولى فى الإسماعيلية فى منطقة نمره 6 نخرج منه إلى
الاسماعيلية الجديدة وكورنيش الاسماعيلية الجديد، توليب فهو اضافة هائلة لمناظر إسماعيلية الخلابة، اُقيم المنتجع على جزيرة الفرسان
المطلة على قناة السويس، والتي شهدت مباحثات عملية السلام عام 1977، والتي حضرها وزير الخارجية الأمريكي هينري كيسنجر، في
عهد الرئيس الراحل أنور السادات.
يضم المنتجع فندق مقام على مساحة 20 ألف متر، يشمل 605 غرف فندقية وقاعات للاحتفالات والمؤتمرات ومزود بنادي صحي، بجانب
نادي اجتماعي ورياضي مقام على مساحة 140 ألف متر، ويضم قاعات اجتماعات ومطاعم وملاعب مفتوحة لكرة القدم وحمامات سباحة
أولمبية، ويضم المنتجع مركز تجاري يشمل 8 صالات عرض سينمائي و100 محل تجاري.
بدأ العمل بالمنتجع في يوليو 2016 وانتهى في ديسمبر الماضي، قبل افتتاحه رسميا خلال زيارة «السيسي» للإسماعيلية ولكن شكله هنا
ليس فى كل هذا الأمر، وإنما المشكلة هنا فى إن كل هذه المواصفات والاضافات والأشياء الجميلة، كانت عبارة عن عقوبة حلة على اصحاب
الكرڤانات الذين يمكثون فى منطقة نمرة 6 للصبح يطلبون لقمة العيش، مع العلم بأن فندق توليب وكورنيش نمرة 6 يفصلهم مسافة شاسعة
بينهم ليس فى البعد وإنما فى طرق تفصلهم وبوابات، المقصود هنا أن كرڤانات نمرة 6 ليس لها أى تأثير سلبي على ذلك الفندق المريب
الذي حل فجأةً على أصحاب الكرڤانات ،إيضآ كرڤانات نمره 6 وديكوراتها وتأسيسها غاية أخرى من الجمال، إن كان توليب يضيف جمالآ
لمحافظة الاسماعيلية، فاكرڤانات تضيف كثير من الأجواء المختلفة والمبهجة للمكان.
وقد أعلن الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس، عن نقل أصحاب الكرفانات بحدائق نمرة 6، إلى شارع النجدة، بالإسماعيلية.
وقال “مميش” إنه حريص على مصلحة الشباب لكن الأمر يحتاج إلى بعض التنظيم لتوفير فرص حياة كريمة، مع ضرورة الحفاظ على
الصالح العام والمظهر الحضاري للمدينة.
وأكد رئيس هيئة قناة السويس أنه جارٍ حاليا توفير كل الخدمات والمرافق الأساسية مع التجميل والتطوير في المكان البديل بشارع النجدة،
علاوة على التنسيق مع مديرية أمن الإسماعيلية لتوفير دوريات أمنية ثابتة ومتحركة لحفظ الأمن والأمان لأصحاب الكرفانات والمترددين
على المنطقة محذرا من الخروج عن القانون .
وأضاف أنه تقرر تشكيل لجنة تضم ممثلي المحافظة وهيئة قناة السويس ومديرية الأمن ونواب البرلمان لتتولى متابعة تنفيذ أعمال تجهيز
المكان البديل من خلال لجنة فنية هندسية متخصصة ستتولى عمل “لاندسكيب” وتخطيط شامل للموقع الجديد وسيتم تزويده بدورات مياه
عمومية وكافة المرافق من كهرباء ومياه وخدمات متكاملة.
وشارع النجدهةهو شارع ينتمى لشوارع الهيئة ،وهو عبارة عن شارع طويل وضيق جدا سوف يسع اثنين من الكرڤانات بل إحدى الكرڤانين
دون أن يحمل كرسي واحدآ أمام أي منهما، بالتالى سوف تصبح تلك الكرڤانات هى مجرد تقضية التكااوى أو المعنى الآخر للطلبات السريعة
،لكن ليست مكان للترفيهية والخروجات والفسح لجميع الطبقات، فأصحاب الكرڤانات يستغيثوا وهم يرون لنا ماحدث معهم،قال أحد أصحاب
الكرڤانات يدعى “محمد.ح”،أن جاء وقت عليهم تم فيه تكسير وإزالة الكرڤانات برغم أن الرئيس”عبدالفتاح السيسي”،نفسه سمح لهم
بمهله مدتها 6 شهور وذلك أثناء مؤتمر الشباب في الاسماعيلية، ومن ثم ذهب إليهم الاستاذ “أشرف عمارة” بالتصوير مع كل بادائع فى
نمره 6 وتحدث معهم وأعطاهم أمل فى بكرا، ولكن الحدث كان عكس ذلك تماماً وهو اقتحام أرزاق الناس وفى منظر يأس للشعور
الاسمعلاوي وخسارة هائلة لكل من كلف كرڤان من الاسماعيلية وهو الآن فى الشارع، ولكن ما الفائدة بعد ماحدث الخراب لهم؟
والسؤال هنا،هل سوف يتم تعويض الشباب على كل هذه الخسائر؟
ولماذا يقال على أصحاب الكرڤانات متسولون؟
ولو إنهم متسولون بحق وحقيقى فهل يدفعون ماعليهم بالتزام وبما أنهم متسولون لماذا يأخذون منهم الأموال ويدفعوهم الكهرباء حتى وقت
وقوف الكرڤانات عن العمل؟
فأصحاب الكرڤانات يتمنون ويتوسلون للبقاء فى امكانهم فى منطقة نمره 6 أو إن كان النقل هو الحل الوحيد والأكيد فهم يطالبون بمكان
واسع وحر فهو سوف يكن افضل من ضيق شوارع الهيئة.
كيف فندق فى مثل تلك الفخامه يمكث أمامه كرڤانات بمثل هذه البساطه الجميله؟
كيف أصحاب فنادق يكحمون بالفعل مشاريع شباب نريد تشجيعهم؟
بالفعل هى معادلة صعبة التحقيق والتوفيق، إنما الكلمة العليا لأصحاب الأراضي.

التعليقات مغلقة.

%d مدونون معجبون بهذه: